هل يدخل برشلونة وريال مدريد (حُقبة) مالكوم وفينيسيوس ؟

ملاعب – خالد العميري

مالكوم و فينيسيوس جونيور .. إسمان برازيليان جديدان دخلا بقوة على خارطة كرة القدم الإسبانية مع العملاقين #برشلونة وريال مدريد ، الطامحين للاستفادة من موهبتهما الفذة ، عندما يستقبل برشلونة نظيره ريال بيتيس ويحل الثاني ضيفاً على سلتا فيغو الأحد.

انضم البرازيلي #مالكوم مطلع الموسم من بوردو الفرنسي محبطا مساعي روما الإيطالي ، مقابل 41 مليون يورو أنفقها الفريق الكتالوني للحصول على الجناح السريع ، لكن اللاعب الأيسر البالغ 21 عاما صُدم ولم يجد مكانه في تشكيلة تغص بالنجوم ، يتقدمها أفضل لاعب في العالم خمس مرات الأرجنتيني ليونيل ميسي.

وعلى غرار مالكوم ، تصدر #فينيسيوس_جونيور العناوين في العاصمة بعد قدومه من فلامنغو ، لكن إبن الثامنة عشرة أزيح من خطط المدرب السابق جولن لوبيتيغي مطلع الموسم وتم ترحيله إلى فريق الرديف “كاستيا” ، لكن الآن تغيرت المعطيات وعاش اللاعبان أسبوعاً رائعا بكل ما للكلمة من معنى.

أصيب ميسي بكسر في ذراعه، فاضطر مدربه أرنستو فالفيردي لضخ دماء جديدة في تشكيلته ، فبعد ثوان من دخوله في أواخر مواجهة انتر ميلان الإيطالي في دوري الأبطال، أطلق مالكوم تسديدته الأولى فمنحت التقدم للضيوف، قبل أن تنتهي المباراة بالتعادل الايجابي 1-1، ويصبح برشلونة أول المتأهلين للدور ثمن النهائي.

بكى البرازيلي فرحاً مغطياً دموعه بيديه ، على خلفية انتقادات طالت مشاركته المحدودة مطلع الموسم ، لكن في غياب ميسي الجالس على المدرجات ، شاهد الجمهور لمحة من قاموس “البعوضة”.

وعلى الجانب الآخر ، شارك فينيسيوس جونيور القادم من فلامنغو مقابل صفقة بلغت 61 مليون يورو بحسب إذاعة كادينا كوب (قدرت الصفقة بـ45 مليون يورو لدى انتقاله)، في 12 دقيقة فقط في عهد لوبيتيغي الذي أقيل من منصبه مطلع الأسبوع الماضي بسبب سوء النتائج ، لكن مع إيلاء المهمة مؤقتا للأرجنتيني سانتياغو سولاري ، اتسعت مساحة مشاركة الشاب، فخاض 135 دقيقة في 3 مباريات مع #ريال_مدريد .

وفي ظل (القحط الهجومي) للريال ، مرر فينيسيوس كرة حاسمة وأصاب العارضة في مواجهة مليلية (4-0) في الكأس ، ثم سجل هدفه الأول ضد بلد الوليد (2-0) في الدوري الاسباني ، ثم لعب كرة حاسمة للألماني نوني كروس بمواجهة فيكتوريا بلزن التشيكي (5-0) في دوري الأبطال الأربعاء ، حتماً اذا حصل على الثقة الكافية لن يوقفه أحد!.

الوسوم