البوكا وريفر بلايت يؤجلان الحسم لموقعة (مونومنتال)

ملاعب – خالد العميري

سقط #بوكا_جونيورز بفخ التعادل الإيجابي 2-2 أمام ضيفه #ريفر_بلايت ، في اللقاء الذي جمعهما على ملعب “لا بوموبونيرا” مساء الأحد ، بذهاب نهائي كأس ليبرتادوريس الأميركية الجنوبية الموازية لدوري أبطال أوروبا بكرة القدم.

وافتتح #رامون_ابيلا مهرجان اهداف “السوبر كلاسيكو” بتسجيله هدف التقدم للبوكا عند الدقيقة 32 ، قبل أن يُعدّل #لوكاس_براتو النتيجة للضيوف بعد مرور دقيقتين.

ومع نهاية الشوط الأول ، منح #داريو_بينيديتو أصحاب الأرض أفضلية التقدم مجدداً ، وسط فرحة هستيرية من جماهير البوكا، التي أشعلت الملعب بالألعاب النارية.

وعلى نحو غير متوقع ، سجل كارلوس ازكويردوس هدف التعادل لريفر بلايت في الدقيقة 61 بالخطأ في مرماه، معيداً “كلاسيكو الأغنياء والفقراء” إلى نقطة الصفر ، ليتأجل الحسم إلى موقعة الإياب مع أفضلية نسبية لريفر بلايت ، على اعتبار أن التعادل السلبي أو الإيجابي 1-1 أو الفوز بأي نتيجة يتوجه بطلاً للكأس للمرة الرابعة في تاريخه.

ويعود الفوز الأخير لبوكا جونيورز بلقب المسابقة إلى العام 2007 عندما ظفر بلقبه السادس ، وهو يسعى لمعادلة الرقم القياسي لمواطنه إنديبنديينتي “ملك الكؤوس” صاحب 7 ألقاب ، أما ريفر بلايت فيسعى الى التتويج بها للمرة الرابعة في تاريخه والأولى منذ 2015.

الجدير بالذكر أن مباراة الإياب ستقام يوم 24 تشرين الثاني/ نوفمبر الحالي، على ملعب (مونومنتال) الذي استضاف نهائي مونديال الأرجنتين عام 1978.

الوسوم