جيرار يتعرض لضغوطات من إدارة الوداد البيضاوي رغم الاستغناء عنه

ملاعب – خاص

شكا مدرب الوداد البيضاوي المغربي لكرة القدم الفرنسي #رينيه_جيرار من تعرضه لـ”ضغوط قضائية” و”حملة عنيفة لزعزعته” من إدارة النادي ، وذلك في بيان لمحاميه بعد أيام من كشف الإدارة قرارها التخلي عنه.

وأوضح البيان الذي نشرته وسائل إعلام محلية إن رئيس النادي سعيد الناصري استدعى المدرب الفرنسي جيرار في 12 تشرين الثاني/نوفمبر ليعلمه بـأنه : “لم يعد مدربا للنادي بسبب سلسلة من النتائج السلبية”.

ويحتل #الوداد_البيضاوي المركز الأخير في ترتيب الدوري المغربي بثلاث نقاط من ثلاث مباريات (فوز وخسارتين)، علما أن لديه خمس مباريات مؤجلة ، واعتبر جيرار (64 سنة) أنه يتعرض لــ”حملة عنيفة جدا لزعزعته” تهدف للضغط عليه وعلى مساعديه “نفسيا وقضائيا”.

وتحدث عن تغيير مواعيد وأماكن التداريب ومنعه من دخول مكتبه ، وتلقيه استدعاءات عبر مفوضين قضائيين لحضور استجوابات “شبه يومية” مع إدارة النادي مع “تهديده بالمنع من مغادرة الأراضي” المغربية.

وتشير التقارير الى أن الإدارة تسعى للتوصل الى تسوية مع جيرار لفسخ التعاقد بالتراضي ، بينما يصر الأخير على نيل كامل مستحقاته ، وفي خضم الأزمة بين جيرار والوداد، كشف المدرب السابق للمنتخب التونسي فوزي البنزرتي الأسبوع الماضي، إنه يجري مباحثات مع إدارة الوداد للعودة لتدريب النادي.

ويعتبر الوداد أحد الأندية الأكثر تتويجا بالألقاب في المغرب إلى جانب غريمه الرجاء البيضاوي ، وتوج الوداد بلقب الدوري 19 مرة، وكأس العرش تسع مرات، ودوري أبطال إفريقيا مرتين آخرها العام الماضي ، وقاد المدرب جيرار فريق مونبلييه الى لقب الدوري الفرنسي عام 2002، كما سبق له تدريب أندية نيم وستراسبورغ وليل ونانت الفرنسية.

الوسوم