تقارير .. بايرن ميونيخ يُفاضل بين فينغر وزيدان لخلافة كوفاتش

ملاعب – خاص

يدرس نادي #بايرن_ميونيخ الألماني ، احتمال اللجوء الى أحد الفرنسيين أرسين فينغر أو زين الدين زيدان ، كخلف محتمل للكرواتي نيكو كوفاتش على رأس الإدارة الفنية للفريق، بحسب ما كشفت صحف ألمانية.

وحقق بايرن بطل البوندسليغا في المواسم الستة الأخيرة، نتائج مخيبة مع #كوفاتش الذي تولى مهامه بدءا من مطلع الموسم، آخرها التعادل مع ضيفه فورتونا دوسلدورف 3-3 السبت في المرحلة الثانية عشرة من الدوري المحلي.

ويجد الفريق البافاري نفسه حاليا في المركز الخامس في الترتيب، بفارق تسع نقاط عن المتصدر بوروسيا دورتموند.

وزادت هذه النتائج من الضغط على كوفاتش، على رغم أن رئيس النادي أولي هونيس شدد على أن الإدارة لن تتسرع حاليا، وأن المدرب سيكون في منصبه عند استضافة بنفيكا البرتغالي الثلاثاء في الجولة الخامسة ما قبل الأخيرة من منافسات المجموعة الخامسة من دوري أبطال أوروبا.لكن الصحف روجت لبدائل خلفا للمدرب السابق لفرانكفورت.

وأشارت صحيفة “بيلد” الواسعة الانتشار الى أن #فينغر (69 عاما) هو “الاسم الأكثر تداولا على المستوى الداخلي” في بايرن، علما أن الفرنسي المخضرم لا يزال غير مرتبط بنادٍ، منذ رحيله عن أرسنال بنهاية الموسم الماضي، في ختام مسيرة مع النادي الإنجليزي امتدت 22 عاما.

وذكرت “كيكر” أيضا اسم فينغر، وأضافت اليه اسم مواطنه #زيدان (46 عاما) الذي اختار أيضا في نهاية الموسم الماضي، الرحيل عن ريال مدريد الإسباني، بعدما قاده لسلسلة ألقاب أبرزها ثلاثة متتالية في دوري الأبطال.

وبحسب التقارير، يجد بايرن نفسه أمام خيارين أحدهما – زيدان – أظهر علو كعبه كمدرب في الأعوام الأخيرة بعدما كان أحد أبرز نجوم التاريخ الحديث للعبة ، وآخر قاد أرسنال في مطلع مسيرته معه الى ألقاب منها الدوري الإنجليزي الممتاز ثلاث مرات، قبل أن يتراجع على صعيد الألقاب، ويفشل الفريق في آخر موسمين معه بالتأهل للأبطال.

الا أن إحدى النقاط الإيجابية التي يدرسها بايرن والتي قد تمنح فينغر أفضلية على حساب زيدان ، هي إتقانه اللغة الألمانية، بحسب التقارير.

ويعود الفوز الأخير لبايرن في الدوري المحلي الى 27 تشرين الأول/أكتوبر على ماينتس 2-1 في المرحلة التاسعة، وفاز مرتين وتعادل ثلاث مرات وخسر مثلها في المباريات الثماني الأخيرة في الدوري.

الوسوم